مرفق صور) برنارد ليفي: شاركت في الثورة الليبية لأجل اسرائيل)

admin | من هنا وهناك | November, 28 2011 | No Comment

برنار ليفي يحاضر بالثوار الموالين للناتو بينما يرفعون علم فرنسا !؟

لندن ـ  عن القدس العربي ـ من احمد المصري

 قال الفيلسوف الفرنسي الصهيوني برنارد هنري ليفي “لقد شاركت في الثورة في ليبيا من موقع يهوديتي”.
جاء ذلك في كلمة لليفي في الملتقى الوطني الأول للمجلس التمثيلي للمنظمات اليهودية في فرنسا والذي انعقد تحت شعار “غدا يهود فرنسا”.

وأضاف ليفي في تصريحاته التي نقلتها صحيفة “لوفيغارو” أمام قرابة 900 شخص ضمهم هذا المؤتمر في باريس مؤخرا “لم أكن لأفعل ذلك لو لم أكن يهوديا..لقد انطلقت من الوفاء لاسمي وللصهيونية ولإسرائيل”.وقال ليفي الذي أصدر أخيرا كتابا جديدا حول أحداث ليبيا التي عايش يومياتها “ما فعلته خلال عدة أشهر ماضية، إنما فعلته لأسباب عديدة، أولها لأني فرنسي، كنت فخورا بأن أدعم بلدي لكي يكون على رأس مهمة كبيرة لثورة شعبية تخلص العالم من نظام متسلط.. لكن هناك سبب آخر وهو أني قمت بما قمت به أني يهودي”، واضاف ليفي “لقد قلت ذلك في بنغازي وفي طرابلس امام عشرات الالاف من الليبيين”.

الجدير بالذكر ان وكالة الأنباء الفرنسية نقلت عن ليفي في تصريح له قال فيه انه “خلال لقاء دام ساعة ونصف، أبلغت رئيس الوزراء رسالة شفوية من المجلس مفادها أن النظام الليبي المقبل سيكون معتدلا ومناهضا للإرهاب، يهتم بالعدالة للفلسطينيين وأمن إسرائيل”.

وأضاف هنري ليفي الذي يعد أحد منظري المجلس الانتقالي الليبي، في تفاصيل فحوى الرسالة التي حملها من ليبيا قائلا ”النظام الليبي المقبل سيقيم علاقات عادية مع بقية الدول الديمقراطية بما فيها إسرائيل”.

وعقب ذلك نفى عبد الحفيظ غوقة نائب رئيس المجلس الانتقالي الليبي انذاك، أن يكون المجلس “الممثل الشرعي والوحيد للشعب الليبي”، يريد ربط علاقات مع الكيان الصهيوني مستقبلا.

وقال إنه ينفي باسم المجلس جملة وتفصيلا كل ما قاله الكاتب الفرنسي برنار هنري ليفي، على لسان المجلس، وأن هذا الأخير لم يطلب من ليفي توصيل أي رسالة بهذا الخصوص، و”المجلس الانتقالي لن يربط أي علاقة مع الكيان الصهيوني مهما كان نوعها، لا الآن ولا مستقبلا”، واصفا ما تناقلته وسائل إعلام حول هذه القضية بالخبر”العار من الصحة”.

كما نفى رئيس المجلس الانتقالي مصطفى عبد الجليل ما قاله ليفي برغبت المجلس الانتقالى في التعاون مع اسرائيل.

يراقب تنفيذ مهمته في ليبيا

مع( ثوار) الناتو

يخاطب بثوار الناتو في بنغازي

مع رئيس (المجلس الانتقالي ) والذي وعد الغرب بخيرات العرب في ليبيا

برنار ليفي مع بعض قادة القبائل

برنال ليفي مع نتنياهو
برنار ليفي مع رئيس الوزراء الصهيوني بيريز

   

مع ايهود باراك

مع نتنياهو

  

مع رجل الدين الصهيوني رابين رابينوفتش

برنار ليفي وبجواره بلحاج (أحد قادة الثوار - سلفي التوجه كما يدعي) وأعلام الاستعمار ترفرف

  

انشر هذا المقال في المواقع التالية
Digg Delicious Stumbleupon Technorati Facebook Twitter